بلاغ اللجنة المركزية للتأديب

بلاغ اللجنة المركزية للتأديب

 

اجتمعت اللجنة المركزية للتأديب للبث في الاعتراض الذي تقدم به فريق الإتحاد الرياضي البيضاوي والمسجل في ورقة المباراة التي جمعته يوم 15 دجنبر 2020بفريق شباب بنجرير برسم منافسات كأس العرش، والذي تم تأكيده برسالة بتاريخ 17 دجنبر 2020.

وبعد دراسة الاعتراض، تبين للجنة أنه لا يتعلق بتأهيل أو مشاركة أحد اللاعبين وإنما بكون فريق شباب بنجرير قد قدم الملف المتعلق بنتائج التحاليل المخبرية للكشف عن فيروس كورونا المستجد للاعبيه دون أن يكون مصادقا عليه من وزارة الصحة، وحيث تبين للجنة أيضا، أن موضوع الاعتراض لا يدخل ضمن الحالات المنصوص عليها في الفصل 107 من مدونة التأديب ولا يمكن أن تترتب عنه الجزاءات المنصوص عليه فيه، وحيث أنه على فرض أن فريق الاتحاد الرياضي البيضاوي يعترض على مشاركة لاعبي فريق شباب بنجرير،  فإنه كان يتعين عليه طبقا لأحكام الفصل 107 المذكور أعلاه أن يحدد أسماء اللاعبين موضوع الاعتراض إلى جانب أداء مبلغ 2000 درهما كواجب اعتراض على مشاركة كل لاعب، في حين أن فريق الاتحاد الرياضي البيضاوي قد أدى فقط مبلغ 2000 درهما.

إلى جانب ما سبق، فقد توصلت اللجنة المركزية للتأديب بنسخة من إرسالية من مندوبية وزارة الصحة بالرحامنة، موقعة من المندوب الإقليمي مؤرخة في 4 دجنبر 2020  تحت رقم 1267 موجهة إلى رئيس فريق نادي شباب بنجرير،  وتتضمن نتائج التحاليل المخبرية للكشف عن فيروس كورونا المستجد، بأسماء 40 شخصا بين لاعبين ومسؤولين والتي جاءت كلها سلبية.

وعليه، قررت اللجنة المركزية للتأديب، عدم قبول اعتراض فريق الاتحاد الرياضي البيضاوي.

شركاؤنا