أنت هنا

السيد فوزي لقجع ضيف على منتدى وكالة المغرب العربي للانباء

أكد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، السيد فوزي لقجع، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن الجامعة، التي تسعى لتحسين الحكامة الرياضية في مجال كرة القدم، فتحت مجال التكوين في كافة المهن الرياضية.

وأوضح السيد لقجع، الذي حل ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء لمناقشة موضوع "حصيلة عمل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وتقييم المشاركة المغربية في كأس العالم 2018"، أن النتائج التي تم تحقيقها على مستوى التكوين في مجال كرة القدم لا تترجم لا الطموح ولا الانتظارات ولكن المشروع في مرحلة انطلاقته.

وشدد على أن التكوين الناجح يتطلب مقومات ضرورية تتمثل في البنية التحتية، والمكونين، والشباب الممارس لكرة القدم والذي يبرهن على أن له إمكانات وطاقات، معتبرا أنه يتعين تسريع العمل على بلورة هذه المقومات ضمن منهجية علمية واضحة.

ودعا في هذا الصدد إلى إخضاع العملية لمسار احترافي محض، مما يتطلب بذل جهود لتسريع وتيرة تطوير ممارسة كرة القدم وبلورة الآليات لتطوير هذا المسار في مختلف تجلياته، سواء في مجال الممارسة أو التدبير.

واعتبر، في هذا الإطار، أنه يتعين العمل بشكل متواصل "إذا أردنا مضاهاة دول خطت خطوات عملاقة في المجال واستدراك الفوارق"، مشددا على ضرورة استحضار مسؤولية العمل بغية الوصول بالمنتخب الوطني إلى مستوى تطلعات الجميع.

وسجل أن "النتائج التي تم تحقيقها على مستوى الأوراش الكبرى لتأهيل كرة القدم المغربية التي تم فتحها منذ أربع سنوات تبقى مقبولة على العموم".

وسلط الضوء، بالخصوص، على النجاح الذي تحقق في مجال أوراش البنيات التحتية، بشراكة مع القطاعات الوزارية المعنية، كما تم القيام بالكثير في مجال إعادة هيكلة الإدارة التقنية الوطنية، حيث تم وضع استراتيجية للعمل الذي انطلق بتواز مع البنية التحتية الضرورية للاشتغال.

وأشار، في هذا الإطار، إلى أن التطوير المؤسساتي للتدبير يخضع لمسار، وأوضح أن الجامعة تعمل على إخراج الشركات الرياضية، معتبرا في الوقت نفسه أنها لن تقوم بحل جميع المشاكل، غير أنها تشكل مرحلة مهمة في مسار تطوير كرة القدم.

وقال في هذا الصدد "نعمل على إخراج الشركات الرياضية إلى حيز الوجود باعتبارها مرحلة مهمة في مسار تطوير كرة القدم الوطنية"، مؤكدا أن الهدف يتمثل في تطوير قاعدة ممارسة كرة القدم وتوفير الظروف بغية جعلها تساير التطور الذي يشهده المغرب في كافة المجالات.

وقال رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، السيد فوزي لقجع، إن مدرب المنتخب الوطني هيرفي رونار مستمر في تدبير شؤون الفريق الوطني. موضحا أن السيد رونار الذي يرتبط بعقد مع الجامعة إلى غاية سنة 2022، سيقوم بتدريب المنتخب خلال الاستحقاقات الكروية المقبلة، خاصة بطولة كأس إفريقيا للأمم 2019.

وأضاف أن الأجواء التي تسود المنتخب الوطني سليمة، مؤكدا أن مسار كرة القدم بالمغرب يسير بشكل إيجابي في منحى تصاعدي.

وأشار إلى أن المغرب، الذي يتوفر على جيل جيد من اللاعبين يشكلون مستقبل كرة القدم الوطنية، يعمل من أجل إنجاح المشاركات الوطنية في الاستحقاقات الرياضية القارية والدولية المستقبلية، مؤكدا أن المادة الخام توجد بين اللاعبين الذين تلقوا تكوينات.

وفي معرض الحديث عن مشاركة المنتخب المغربي في مونديال روسيا، قال السيد لقجع إنه "كان بإمكان المنتخب الوطني تحقيق نتائج أفضل في مونديال روسيا لكن ذلك لم يتحقق بسبب ابتعاد الفريق الوطني كمؤسسة عن تظاهرة كأس العالم وظلم التحكيم واختياراتنا في المباراة الأولى والتي أثرت على معنويات اللاعبين".

وتطرق أيضا إلى موضوع استخدام تقنية التحكيم بالفيديو (VAR)، مشيرا إلى أن استخدام التكنولوجيا والاستفادة منها يعد أمرا مهما لخدمة كرة القدم.

غير أن السيد فوزي لقجع، اعتبر في الوقت نفسه، أنه "لا يمكن استعمال تقنية (VAR) في كأس العالم قصد تجريبها"، مضيفا "أخشى أن يؤثر الهاجس المالي على مستقبل كرة القدم العالمية".

كما نوه السيد لقجع بالجماهير المغربية التي ساندت المنتخب الوطني خلال مباريات كأس العالم بروسيا، والتي وصفها بـ"العلامة المضيئة"، مضيفا أن هذه الجماهير كانت استثنائية وتعرف كرة القدم معرفة جيدة، كما عبرت عن ذلك من خلال حضورها.

وشدد على أن سقف مطالب هذه الجماهير برؤية منتخب وطني قوي أصبح حقيقة يجب أن يتفاعل معها كل المتدخلين في الهرم الكروي، معتبرا أن الهوة لا يجب أن تتسع بين جماهير مثالية وعطاء متذبذب للفريق الوطني، داعيا إلى بحث الآليات لجعل النسق يسير بشكل متوازن.

وأضاف أن طموح جماهير كرة القدم المغربية "يتطلب منا بذل الجهود لنكون في مستوى انتظاراتها وطموحاتها خلال المواعيد الكروية المقبلة".

 

من جهة أخرى، قال رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم "إن ملف ترشيح المغرب لاحتضان مونديال 2026 مكن من تحقيق إنجازات تاريخية أهمها اعتراف (الفيفا) بقدرة المملكة على تنظيم كأس العالم"، مضيفا أنه يتم العمل على إعداد ملف الترشيح لنيل شرف استضافة مونديال كرة القدم لسنة 2030.

وأعلن السيد فوزي لقجع، بالمناسبة، أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو سيقوم نهاية الشهر الجاري بزيارة للمغرب تستغرق يومين.

و.م.ع

 

روابط مفيدة

 

 

اخرالنتائج

المنتخب الوطني الأول
الثلاثاء, 20. نوفمبر 2018 - 18:00
المغرب
1
-
0
تونس
المنتخب الوطني الأول
الجمعة, 16. نوفمبر 2018 - 20:00
الكاميرون
0
-
2
المغرب
المنتخب الوطني الأول
الثلاثاء, 16. أكتوبر 2018 - 13:00
المغرب
2
-
2
جزر القمر
المنتخب الوطني الأول
السبت, 13. أكتوبر 2018 - 19:00
جزر القمر
0
-
1
المغرب
المنتخب الوطني الأول
السبت, 8. سبتمبر 2018 - 21:00
مالاوي
0
-
3
المغرب

شركاؤنا